ضوء نهار مشرق - أنيتا ديساي

تحميل وقراءة اونلاين رواية ضوء نهار مشرق لـ أنيتا ديساي pdf



اسم الكتاب : ضوء نهار مشرق

اسم الكاتب : أنيتا ديساي

عدد الصفحات : 419

دار النشر : المدي

سنة النشر : 1980


عن الكتاب

هذه الرواية تتابع "أنيتا ديساي" الشقيقيتن تارا وبيم وهما تحاولات إعادة بناء ذكريات طفولتهما في منزلهما بدلهي القديمة. تزور تارا أختها بيم في البيت القديم الذي نشأتا فيه، وتحاول المرأتان التوفيق أو المواءمة بين أحلام طفولتهما وحياتهما الراهنة لعلهما تنجوان من شعورهما بالذنب إزاء الصراعات القديمة بين أفراد العائلة والصراعات الإثنية والدينية بين مكونات الأمة الهندية التي انعكست على علاقات الأسرة، وهنا يبتدى نضال الجميع من أجل الاستقلال الشخصي والحكم الذاتي على خلفية الهند الجريحة حديثة التقسيم إلى بلدين: الهند وباكستان...
وتدور ثيمات "ضوء نهار مشرق"، الأساسية حول الطفولة وحياة العائلة واكتشاف الذات وهيمنة الذاكرة وأحداث سنوات الأربعينيات بموسيقاها وثقافتها المختلطة وهيمنة الثقافة الغربية على الهند من جانب والثقافة الإسلامية الأوردية من جانب آخر مع إهمال واضح للثقافة الهندوسية، كما تتقصى الرواية ذلك الشعور بالذنب الذي يميز الأخت الكبرى بيم إزاء عائلتها التي تمثل انهيار الطبقة الوسطى الهندية إثر تقسيم البلاد، مثلما تبحث في علاقة الأخوة بالخوات، والأخوات ببعضهن وتكشف تفاصيل حياة الناس في شرق الهند وهم يواجهون التحديات النفسية والاجتماعية الصعبة، كذلك تقدم الرواية عرضاً ساحراً للتقاليد العائلية والطقوس الدينية وتقاليد الزفاف وولع الأخ راجا (شقيق الفتاتين) بالشعر الأوردي والشعراء الإنكليز... باختصار هي رواية تقدم رؤية ثقافية لهند ما بعد الكولونيالية لحظة امتزاج الثقافات وسعي الجيل الجديد للتنصل من الثقافة الأم...

 

رابط التحميل

قراءة اونلاين

لمناقشة الكتاب : جروب أطلب كتابك
لتحميل المزيد من الكتب ، او اطلب كتاب : موقع اطلب كتابك

كمثقف انشر الكتب بين اصدقائك على

الفيسبوك تويترجوجل بلس
روابط التحميل كلها تعمل ، ولكن مع الوقت تقوم خوادم جوجل درايف او فورشيرد او ميديافاير بحذفها ، لذا نرجو منك ترك تعليق بالاسفل هنا ، وسنقوم بتجديد الرابط ،

تنويه : اذا وجدت رابط لا يعمل ، كتاب له حقوق ملكية ، او اردت نشر كتاب او مقال خاص بك على الموقع : راسلنا عن طريق رسائل صفحة أطلب كتابك

عن الموقع

الموقع تابع لجروب اطلب كتابك ، نرجو منك متابعتة على فيسبوك